«كتابي المبتسم» يعزز وعي الصغار بأهمية الحفاظ على البيئة

%d9%83%d8%aa%d8%a7%d8%a8%d9%8a-%d8%a7%d9%84%d9%85%d8%a8%d8%aa%d8%b3%d9%85-%d9%8a%d8%b9%d8%b2%d8%b2-%d9%88%d8%b9%d9%8a-%d8%a7%d9%84%d8%b5%d8%ba%d8%a7%d8%b1-%d8%a8%d8%a3%d9%87%d9%85%d9%8a

ضمن فعاليات الطفل المصاحبة للمعرض استمتع عدد من الأطفال مع ورشة تدريبية نظمتها أمس الأول جمعية محمد بن خالد آل نهيان لأجيال المستقبل تحت عنوان «كتابي المبتسم»، والتي شارك فيها أكثر من 40 طفلاً خلال فترتي المعرض الصباحية والمسائية.
وساهمت الورشة في إكساب الأطفال مهارة تدوير النفايات الورقية والبلاستيكية، وتعريفهم بأهمية التدوير ودوره في تقليل الأخطار البيئية، حيث تعرفوا الى مفهوم التدوير وأثره في المحافظة على نظافة البيئة، وتوفير الاستهلاك وترشيد الطاقة إضافة إلى المجالات التي تتم الاستفادة منها، كما اطلعوا على دور المؤسسات التي تهتم بشؤون البيئة وتقوم بتوفير الأماكن المخصصة لجمع النفايات المختلفة وفرزها، إلى جانب تزويد المصانع المتخصصة في عملية التدوير بتلك النفايات بعد عملية الجمع والفرز.
وتدرب الأطفال خلال الجانب التطبيقي من الورشة على كيفية تدوير الكتب والمجلات القديمة، والاستفادة من قصاصاتها الورقية بطريقة مبتكرة ومفيدة لتصميم قصص مصورة، وبالفعل قام الأطفال بتجميع الصور المحببة لهم وفق رغبتهم الخاصة ورؤيتهم الفنية المعبرة وصنعوا من خلالها قصصاً ملهمة، وفي نهاية الورش تم تقديم مجموعة من الجوائز على جميع الأطفال المشاركين الذين أبدوا سعادتهم الفائقة بالمشاركة في الورشة.

You may also like...