ويستمر العطاء مقالات وكلمات الفقيد

%d9%88%d9%8a%d8%b3%d8%aa%d9%85%d8%b1-%d8%a7%d9%84%d8%b9%d8%b7%d8%a7%d8%a1-%d9%85%d9%82%d8%a7%d9%84%d8%a7%d8%aa-%d9%88%d9%83%d9%84%d9%85%d8%a7%d8%aa-%d8%a7%d9%84%d9%81%d9%82%d9%8a%d8%af

هذا الكتاب يضم بين دفتيه مجموعة المقالات والكلمات التي كتبها المرحوم الدكتور عبدالله عمران عبر سنين طويلة. وهي بالتأكيد لا تضم كل ما كتب أو تحدث به. فخلال هذه الفترة القصيرة جمعنا كل ما استطعنا من ذلك، لكن تبقى هناك أشياء تحتاج إلى مزيد من البحث والتنقيب.  وما نهدف إليه ليس مجرد التوثيق فحسب، وهو بحدّ ذاته هدف سامٍ، لأن هذه المقالات على تنوعها، وعلى امتدادها التاريخي تعبر عن أفكار رجل عاصر مرحلتين تاريخيتين لم يكن خلالهما مجرد شاهد على مسار الأحداث والوقائع، وإنما كان أيضاً فاعلاً في سيرورة أحداثها ومتفاعلاً مع مجريات وقائع تاريخه. كان شاهداً على أحداث ما قبل  قيام الدولة، وشاهداً على تفاصيل قيامها، وشاهداً على تطورها. فمن خلال إدارته لدار الخليج مع الراحل شقيقه تريم، ومن ثم بعد رحيل شقيقه كان له دور كبير في تكوين الرأي العام حول جملة من القضايا.  وخلال هذه الشهادة التي شارك في كل فعالياتها. ذاق مرارة ما كان يحصل قبل قيام الدولة، واستطعم حلاوة نتائج قيامها ونهضتها. فكانت مكوناً أساسياً في خبرته وفي نضجه الفكري والسياسي. ولهذا فإن ما في كل صفحات هذا الكتاب تعكس تلك الخبرة وذلكم النضج. من هنا تكمن الأهمية التوثيقية لهذا الكتاب.

قد يعجبك ايضا ...